الخميس، 9 ديسمبر، 2010

سـبــحانــك ربـــــي



إليك أحمل بين أضلعي هواني وإستغفاري
إليك أقبل مداس
السجود لتفك كرب أسواري
إليك في أنفاسي همس التوب
إليك من الخطايا غسل الثوب
أيا م
ن مهلتني ولازلت تطلب إنتظاري
أيا من هديت عصياني وقبلت بالعفو إعتذاري
أيا من هديت قلبي وزينت بذكرك لساني
أيا من لينت خطبي وجعلت السنة مساري
أيا من حميتني وجعلت من التقوى داري
أيا من لك واسع الرحمات وخير الأسامي
أيا من قلت إني
عند حسن الظن وان النوايا جواري
أتيت إليك أحمل ذلي وإنكساري
أحمل هما على غد ولازال ينطوي نهاري
أتيت في ثنايا روحي مكبلة أسراري
أتيت وعزتي بك تروي قصصا عن أحباري
سبحا
نك يامن بك نيرت دروب الليالي
سبحانك عصيتك فكنت بستر ترعاني
سبحانك عندما تبت إليك قبلت إصراري
سبحانك ضلمة نفسي ولازلت بالصبر تواري
لــك حمدا كثيرا مبجلا يا مصور ياواحد يابارئ
لك خشوعي ..لك خضوعي ..لك مخاوف أخطاري
اللهم لا
تضعني أينما نهيت أبصاري
ولا تبعدني عن الخلود في جنة أنصاري


أحــــــبـــــك ربـــــــــــــــي





حـــ الجنة ــــور