الثلاثاء، 20 أبريل، 2010

عربية إسلامية


بينما أتمشى بين الدروب المرئية
السماء صافية والروح بذكر الرحمن مروية
عصافير تحرس سمائي بزخاريف الأنوار الشمسية
أوقفتني ..مهلتني همسات لاشرقية ولاشمالية
همسها إخترق أذني وقال إسمعي نغمتي البدائية
أنظري إليا ... تبصري في ألواني الوردية
قهقهت بضحكاتها وترنمت بهمساتها المغرية
ألم تدركيني بعد أنا الحرية..أنا الحرية
وبدأت تروي لي مسرحياتها الهزلية
قالت الحرية أن تمزق عهود العبودية
الحرية أن تتمتعي بجمال شعرك ياصبية
لما هذا الوشاح الغبي يغطي ملامحكي الزهرية
الحرية أن تتساوي مع الرجال فكلكم بشرية
تساوي في العمل وفي الشارع وحتى في الشخصية
ثم سكتت برهة وقالت بضحكة إستهزائية
لما هذا الحجاب يمتص نفحاتك الفنية
يغطي كل جزء منك كأنك معدومة الهوية
قالت عيشي تمتعي ودعي عنك المثالية
...................................
قلت مهلا تمهلي ما هته الشعارات البهلوانية
قلت لها أتممتي عباراتك الشذية
خذي مني الأن تعريف لذاتي النفسية
أنا العروبة أصلي وأصولي إسلامية
خصلات شعري تحمل جذور الإنسانية
حجابي تاج رأسي ولايهمني إن كذبتي النظرية
ملامحي الشقرءا توحي لكي أنني غربية
أنظري في عيناي بهم غرور العروبة وقلبي نبظاته جهادية
لا شرقية لا غربية نفحاتي أصوله عربية
لا سورية لامصرية لا جزائرية أصولي إسلامية
أخذت من الشهامة طبع الرجولية
ومن الحياء جمالي لا يضاهي العلب الإصطناعية
لساني ترنم بتعاليم محمد خير البشرية
وروحي تشتاق للقاء الحياه الفردوسية
ودعتها بدعاء وكم عبارة إستنكارية
قلت ياحرية حرييتي أن أصون عهودي الروحية
أن أوحد ربي وأتبع السيرة الشرعية
حريتي أن ألبس لله ثوب العبودية...أن أكون عربية إسلامية
أن أستقي من عطور الأذكار الدينية
قلت أرحلي ياحرية ولملمي عباراتك العفوية
وأبعدي عن حاضري فمرءاتي جورية
حفظنا الرحمان بنعم الصالحين في الذرية
فجسدي وروحي ونبضات فؤادي عربية إسلامية
لا شرقية لا غربية أصولي إسلامية عربية


حـــــ الــجــنــة ـــــور